المحاور والأوراق:

حددت الندوة حوالي ثلاثين موضوعاً مقسمة علي ثلاثة محاور رئيسة كما يلي :

المحور الأول : ماضي التعليم الإسلامي في إفريقيا :

أولاً : تقويم أعمال وتوصيات ندوة التعليم الإسلامي في إفريقيا للعام 1988م

ثانياً : مؤسسات التعليم الإسلامي في :

أ/ غرب إفريقيا        ب/ وسط وجنوب إفريقيا     ج/ شرق إفريقيا    (ثلاث أوراق)

ثالثاً : مشكلات التعليم الإسلامي في :

أ/ غرب إفريقيا     ب/ وسط وجنوب إفريقيا    ج/ شرق إفريقيا    د/ شمال إفريقيا  (أربع أوراق)

رابعاً : دور الجماعات الدينية في نشر العلوم العربية والإسلامية في إفريقيا.

خامساً : دور خريجي جامعة إفريقيا العالمية في نشر التعليم الإسلامي في :

أ/ غرب إفريقيا             ب/ وسط وجنوب إفريقيا          ج/ شرق إفريقيا    (ثلاث أوراق)

المحور الثاني : واقع التعليم  الإسلامي في إفريقيا.

أولاً: السياسات التربوية الحكومية وأثرها على التعليم الإسلامي في :

أ/ غرب إفريقيا             ب/ وسط وجنوب إفريقيا          ج/ شرق إفريقيا    (ثلاث أوراق)

ثانياً: إسهامات المنظمات غير الحكومية في التعليم الإسلامي في إفريقيا.

ثالثاً: المذاهب الفكرية وأثرها على التعليم الإسلامي في إفريقيا .

رابعاً: النزاعات المسلحة وأثرها على التعليم الإسلامي في إفريقيا

خامساً: الإسلام فوبيا وأثرها على مستقبل التعليم الإسلامي في إفريقيا.

سادساً: التمويل وأثره على التعليم الإسلامي في إفريقيا .

المحور الثالث: آفاق التعليم الإسلامي في إفريقيا :

أولاً : التعليم الاسلامي في ظل العولمة في :

أ/ غرب إفريقيا             ب/ وسط وجنوب إفريقيا          ج/ شرق إفريقيا    (ثلاث أوراق)

ثانياً : الكليات المنتسبة لجامعة أفريقيا العالمية ودورها في تطوير التعليم الإسلامي في إفريقيا.

ثالثاً : الشهادة الثانوية العالمية ودورها في تطوير مناهج التعليم الإسلامي في إفريقيا .

رابعاً : كتابة اللغات الإفريقية بالحرف العربي ودورها في نشر التعليم الإسلامي في إفريقيا .

خامساً : استخدام التكنولوجيا في تطوير التعليم الإسلامي في إفريقيا .

سادساً : التعليم المنتج في إطار اقتصاديات التعليم في إفريقيا (جامعة افريقيا العالمية نموذجاً).

سابعاً : تعليم المرأة في إفريقيا .